منتدى السكريتاريا
مرحبا بك أخي في منتدى السكريتاريا إذ لم تكن مسجلا تفضل أخي بالتسجيل و تمتع معنا
شارك و ساهم معنا و لو بكلمة شكر من لم يشكر الناس لم يشكر الله
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» لقدد تمت مساعدتي
الأحد 29 يونيو - 18:32:25 من طرف لينا

» دورة تأهيل مديرى الجودة لتطبيق نظم وأساليب إنشاء نظم الجودة (protic for training )
الثلاثاء 26 نوفمبر - 5:04:01 من طرف نهى الشخيبى

» دورة إعداد رجل البيع المحترف (protic for training )
الأحد 24 نوفمبر - 20:23:21 من طرف نهى الشخيبى

» دورة الاستراتيجيات الحديثة فى التفويض وإعداد القيادات (protic for training )
السبت 23 نوفمبر - 19:43:41 من طرف نهى الشخيبى

» دورة مهارات الاعلام الأمنى الفعال (protic for training )
السبت 23 نوفمبر - 4:33:31 من طرف نهى الشخيبى

» مهارات التحرير والإخراج الصحفى للعاملين فى العلاقات العامة (protic for training )
الثلاثاء 19 نوفمبر - 21:16:00 من طرف نهى الشخيبى

» دورة دراسة الجدوى الإقتصادية وتقييم المشاريع (protic for training )
الإثنين 18 نوفمبر - 20:55:06 من طرف نهى الشخيبى

» دورة إستراتيجيات التسويق والبيع التنافسى (protic for training )
الأحد 17 نوفمبر - 23:28:54 من طرف نهى الشخيبى

» دورة الاتجاهات الحديثة في تنمية مهارات السكرتارية الإبداعية (protic for training )
الجمعة 15 نوفمبر - 7:20:25 من طرف نهى الشخيبى

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

البنوك الجزائرية و انواعها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

البنوك الجزائرية و انواعها

مُساهمة من طرف إسلام في الثلاثاء 12 يناير - 18:45:07

مقدمة
تعتبر البنوك من أهم المؤسسات المالية المساهمة في تطور العمليات الإقتصادية و التجارية حيث أنها في أمس الحاجة إلى هذه المؤسسة المالية لتدعيم نشاطها، و ذلك لتحقيق التنمية الإقتصادية، و لهذا فإن تمويل مشاريع المؤسسة يفترض أن يتم عن طريق مواردها الموجودة فيها لكن نظرا لطبيعة المبادلات القائمة على أساس العقود و الدفع المؤجل أصبح من الضروري على المؤسسة اللجوء إلى مصادر خارجية من أجل تمويل مشاريعها و يتمثل في المنشآت المصرفية و هنا ما سنوضحه من خلال تعرضنا لهذه المنشآت و أنواعها.
المطلب الأول : نشأة البنوك تعريفها :
الفرع الأول - نشأة البنوك :
تعود البدايات الأولى للعمليات المصرفية إلى عهد بابل بالعراق و في الألف الرابع قبل الميلاد، أما الإغريق عرفوا قبل الميلاد بأربعة قرون.
و قد ظهرت البنوك بشكلها الحالي في الفترة الأخيرة من القرون الوسطى.
- القرن 13 و 14 : بعد إزدهار المدن الإيطالية على إثر الحروب الصليبية فقد كانت تلك الحروب تستلزم طائلة لغرض تجهيز الجيوش.
كما أن التاجر و الصانع و الصيرفي من أكثر المستفيدين من هذا التحول، و ذلك بقبول الودائع مقابل شهادات إسمية.
و لم يكتف الصيارفة بمجرد قبول الودائع فقد عملوا على إستثمار أموالهم الخاصة بإقتراضها للغير نظير الفوائد التي يحصلون عليها (1).
كما عملوا على إستثمار مال الغير المودع لديهم نظير الفوائد محددة و هكذا تطورت الممارسة المالية من صراف إلى بيت صريفة ثم إلى بنك و أقدم بنك حمل هذا الإسم في التاريخ هو بنك برشلونة (1401)، و أما أقدم بنك حكومي فقد تأسس في البندقية فينيسيا عام1587 بإسم «Banca della piazza devialta»
و أخذت البنوك تتوسع هي الأخرى في القرن التاسع عشر و تأخذ شكل شركات المساهمة، و ذلك بمجيء الثورة الصناعية و دخول في عصر الإنتاج الكثير الذي يحتاج على تسيير أموال كبيرة.
و بعد بلوغ الرأس المالية مرحلتها الإحتكارية في أواخر القرن التاسع عشر بدأت حركة تركز البنوك بواسطة الإدماج أو بطريقة الشراكة القابضة و منه نشأت البنوك بفعل الحاجة لتسهيل المعاملات و هكذا واكبت نشوء الرأسمالية و ساهمت كثيرا في تطورها.
(1) شاكر القزويني "محاضرات في إقتصاد البنوك"، ديوان المطبوعات الجامعية، الجزائر 1992، ص.24


الفرع الثاني - تعريف البنك :
البنك هي كلمة إيطالية الأصل (بانكو Banco) و تعني "المصطبة" و كان يقصد بالمصطبة التي يجلس عليها الصرافون لتحويل العملة ثم تطور المعني فيما بعد لكي يقصد بالكلمة، المنضدة التي تم فوقها عد و تبادل العملات ثم أصبحت في النهاة تعني المكان الذي يوجد فيه تلك المنضدة و تجر فيه المتاجرة بالنقود (1).
البــنــك : هو مؤسسة مالية ذات شخصية معنوية(2)، و التي مهمتها العادية و الرئيسية إجراء العمليات المصرفية، تتجلى في جمع رؤوس الأموال التي تستخدمها لحسابها الخاص و تحت مسؤوليتها في تسليم القروض للزبائن(3)، إضافة إلى ما سبق ذكره(4)، فإن البنك يفيد و يستفيد، يفيد عندما يعيد إستخدام ودائع المودعين، فإن بذلك يحرك رأس مال و يزيد من إنتاجيته و هكذا فهو يفيد النشاط الإقتصادي الذي يدخل فيه، و هو يستفيد أيضا من خلال حصوله على فوائد و عملات و أجور و خدمات، مما نستخلص من هذا التعريف أن البنك صنفين من العمليات : [خلق النقود المصرفية عن طريق توزيع القروض بشكل ودائع إضافية يكون البنك بذلك "وسيط نقدي"] – [وضع عدة طرق لتوزيع القروض أي إبتكار تقنيات كتمويل الودائع الجارية إلى إدخارات سائلة فيكون بذلك أيضا "كوسيط مالي"]
و بالتالي ينفرد البنك دون المؤسسات المالية الأخرى بوظيفة الوسيط النقدي و المالي.
الوظيفة النقدية تتداخل مع الوظيفة المالية لتحليل نشاط البنك.
المطلب الثاني : أنواع البنـــــوك
إن معظم المجتمعات قد قسمت البنوك على أربعة مجموعات :
1- البنوك المركزية.
2- البنوك التجارية.
3- البنوك المتخصصة.
4- البنوك الإستثمارية.

إسلام

عدد المساهمات: 231
السٌّمعَة: 30
تاريخ التسجيل: 04/01/2010
الموقع: غليزان

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://akatsuki4ever.3mry.0lx.net/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى